رواية بنات البيت الأبيض - الصفحة 4 - احلى بنات
  • تسجيل الدخول :

صفحة 4 من 8 الأولىالأولى ... 23456 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 16 إلى 20 من 36

الموضوع: رواية بنات البيت الأبيض

  1. #16
    SAW .. Game Over غير متصل أحلى مبدع
    تاريخ التسجيل
    Apr 2010
    الدولة
    ..
    المشاركات
    1,619

    افتراضي رد: رواية بنات البيت الأبيض

    الباااارت الساااابع

    << ENTER


    ضمني وان شفت دمعي لا تضايق

    . . . . . . . . هذي دموووع الوله والشوق فيني
    خلني بـتـنـفـسك تـكـفى دقايق !
    . . . . . . . يا عساك اقرب من رموشي لعيــني


    **************************************

    جوووود كاانت بقمة الخوووف تتوقعون شنو شعور الي قاعد بين اشجاارضخمه

    وتخوف ويسمع نبااح كلااب وظلام دامس وفيه شخص غريب يقرب منه مايدري هل

    هالشخص راح يساعده او يآذيه ..

    كااان هالظل يقرب وجووود تزحف لورا وهي ترجف ودموعها على خدهاا..

    قرب ..ثم قرب ..ثم قرب ..وجوود تبعد ..وتبعد الى ما لامس ظهرها شجره ضخمه..

    هناا جوود غطت وجهها بيدينها وبكت ..بكت خووف ..وشهقة ..شهقة رعب ..

    و..

    صرخت جووود من كل قلبها وهي تحس بيدين تمسك كتفها..ورفعت راسها ..

    وبيدين مرتجفه ضعيفه صارت تدف صاحب اليدين من صدره ..عرفت انه رجال

    وبكت بقوه وضعف ..وهي تقول (ارجوووك لا تآذيني ..ابعد عني)..

    زاد خوفها لما حست بيدينه تشد كتفها..وبكل قوه تملكها ..

    دفته (ابعد ياحيواااان ..ابعد واتركني)..كانت تصارخ بهستيريا وزي

    المجنونه وتضربه بضعف وكانت اقصى قوه لها..(ابعد عني اقولك )..

    اما مشاري كان ما سكها بقوه يبي يهديها ويقول لها انو بيساعدها ..لكنها

    مو راضيه تهدى..(اهدي..لا ..تخااافين..يااج...)قاطعته بقوه وهي ..تضربه

    وتحاول تقوم ..رخى يدينه شوي عشان تقدر تقووم ..

    قامت جود بسرعه وخووف وهو قام معها ويدينه لسى على كتافها..

    دفت يدينه وركضت تبي تهرب لكن مشاري مسك يدينها وسحبها لجهته وهي

    تتحرك بهستيريا بين يدينه الي ماسكه كتوفهاا..

    جود:اتركني اتركني ياا حقييير

    مشاري فار دمه وصرخ عليها وهو يهزها بقوه:انكتمي ولا كلمه ..انا جااي اساعدك

    جووود كانت مثل الورقه بمهب الريح تحركها في أي اتجاه ..كانت تهتز بقوه بين يدينه

    الضخمه وشعرها الي كانت مسويته شنيون انفكت شباصته وطااح على وجهها

    واكتوفها الي احتوته بلهفه..

    جووود خااافت زووود ( يبيني اسكت عشان يخطفني ومحد يشوفه )..جن جنونها وزادت

    من الصراخ وتحرك نفسها تحاول تفلت منه ..لكنه متمكن من كتوفها وبقوه آلمتها..

    مشاري كان يحاول يسيطر على هالمجنونه الي تحاول تفلت منه ..لكنها تزيد جنون..

    فقد اعصابه وصرخ من قمة راسه بصوت ارعبها ووقفت عن الحركه ..لكن مو صوته

    الي وقفها ..الي وقفها كف حااااار على خدهاا الناعم ..من مشاري ...

    الكف من قوته الي لفها وطيحها على الارض ..حست انو خدها يشتعل ..وحست

    بالضعف والخووف ..بردت عظامها ومو قادره تقاوم اكثر..مسكت خدها بيدين مرتجفه

    ورفعت نفسها لين جلست وضمت رجلينها لصدرها تبي تحس بالامااان ..وبكت بحرقه

    وحزن العالم كله بقلبها ..تذكرت مشاري حبيبها ..ونادته بقلبها (وينك يا مشاري تعال

    شوف جوود تعبانه حييل تعال وضمني ودفيني بحنانك.. تعاال انا حيييل تعبانه ..مشاري

    لا تتخلى عني ..تعال خذني وطير بي لمكان ما فيه غيرناا..تعال وودني لدنيا من الهم

    خاليه ..تعال وامسح دموعي)..

    مشاري الي بعد ما اعطى جوود كف ناظر يدينه وناظرها وهو يلهث من العصبيه

    ..انقطع الهواء من حوله وضاقت الدنيا فيه واوجعه قلبه..وهو يشوفها تضم رجلينها

    لصدرها..صوت نواحها الحزيين اخترق قلبه قبل اذنه ..صوتها كانه سكين يقطع

    بضلوعه عشان يوصل لقلبه ويذبحه..وفعلا ذبح قلبه وهو يسمعها تناديه عشان

    يضمها ويطمنها ..هنا بس حزن وتمنى انو يدينه انشلت ولا يمدها عليها..تحبنيي

    مثل ما احبها ..نزلت بسرعه وهي تحرق خدوده..نزلت دموعه الي كان دايم يمنعها

    ..نزلت دموعه ..<<لهادرجه يا حب ..نزلت دموع الرجاال ..دموع الرجال الي تهز

    جبااال ..وش خباياك ياعالم الحب كماان ..


    راح لها وهو يركض لما قالت (تعال خذني وطير بي لمكان ما فيه غيرناا..تعال وودني

    لدنيا من الهم خاليه ..تعال وامسح دموعي)..

    قعد على ركبه وضمهااا بسرعه وخووووف وكانه خاايف عليها تروح منه ..ضمهاا

    وشد عليها ..كان محتااج لهالحنان اكثر منها ..دفن وجهه بشعرها الي كاان على كتفها

    واستنشق ريحته وهو يحس انو ملك الدنيا بيدينه ..من زماان ما حس بالسعاده من وفاة

    ابوه ..كان يحس ان السعاده حلم جميل نساه ..لكن عطرها

    وشذاها حسسه ان الحلم ممكن يتحقق بثانيه وحسسه بالامل من جديد ..

    جوود الي كانت بقمة الخووف لكنها حست فجاة بالامااان بحضن غريب عليها

    لكنه حنون حيييل ..ما اهتمت مين صاحب الحضن همها انو ما يروح ويخليها ...

    تشبثت بثووبه بقوه وكانها خاايفه انو يروح ويخليها ..دفنت وجهها بصدره ...

    واسنشقت ريحته الي حسستها بالاماان اكثر ..

    ومشاري كان يشدها لحضنه حييل عشاان تهدأ..كان نفسه يخبيها بين ضلوعه وعند قلبه..

    كان نفسه يبعثر الخوف من قلبها مثل كرات البلياردو لما تبعثرها عصاته...

    وبعد فتره بحدود 10 دقايق ..هدت جوود ..ورفعت راسهاا...............

    رفعت راسها وكانها بهالحركه طلبت من القمر يفتح ستائر الغيوم ليضي الكون بنوره

    ..ويملأه بالحب والهدوء ..انعكس نورالقمر على وجه مشااري..مشاري انا اكيد اني بحلم

    ..ايه احلم لاني كنت افكر فيه وانا بقمة خووفي فجاني خياله يواسيني ,,

    اصحي ياجووود..


    اماا مشاري سرح بهياام بوجهها الي ياما سهره ليالي نفس الوجه بجماله البسيط ..

    بحبة الخاال الي بخدهاا..آآآآآآه يا جووود

    كانت تناظره وكانها تبي تتاكد من وجوده ...اقشعر جسمه وخفق قلبه بقوه وهو يشوفها

    ترفع يدها وتلمس بنعومه بين عيونه وتنزل لين راس انفه ووقفت عند اطراف

    شفايفه وقالت بهدوء ساحر(انت حقيقي والا بس في خيااالي )...

    قال بصوت هامس(لا حقيقي حتى بخيالك)..فجاه سحبت يدها بسرعه ووطت راسها

    وابتعدت باحراج..على الي سوته..اماهو ابتسم من خجلها العذري وبرئتها الطفوليه ..

    مشاري:كيفك الحيين؟؟آسف اني خوفتك وضربتك ..حاولت اقولك اني جاي ادورك

    بس انتي ما عطيتيني فرصه..

    جوود وقفت وهي ممنحرجه:بخير..مو مشكله ..ابي اروح للفله

    قام مشاري :ان شاء الله يالله نمشي(ومد يده عشان تمسكها)

    جووود ناظرته وصدت للجهه الثانيه ومشت بسرعه قدامه :يالله نرووح

    مشاري ناظر يده الممدوده بالهواء ..ثم ناظر وهي تمشي بطولها الفارع وشعرها الاسود

    الفاحم الي يوصل لتحت كتفها ..وجسمها الحلو المتناسق الي اظهرت التنوره الجينز

    الطويله والبلوزه السواء الي كمها تحت الكوع بشوي..

    ومشى وراها لين صار محاذيها (بجنبها) لكن تفصل بينهم مسافه كافيه بحدود متر...

    مشوا بصمت وكل واحد سارح بافكاره للي جنبه ..

    جوود كانت في قمة سرحانها ..الين ما قطع عليها صووت ارعبها..

    (هو هو هو)كان كلب وصوته حيييل قريب منهم ..اول ما سمعت النبااح

    صرخت ونطت وتعلقت بذراع مشاري ووجها دفنته في كتفه....

    مشاري الي من تعلقت جود بيده ابتسم بحب وحبور ..ومسح بحنان على راسها

    وهو يقول:جوود لا تخافيين بعيد

    جوود برعب وهي لازالت متعلقه بذراعه:لا قريب صووته حيييل قريب

    مشاري:قلت لك لا تخافين وانا معك

    جوود حست على عمرها وفكت ذراعه وابتعدت وهي تسب نفسها على غبائها

    ........ابتسم مشاري ومشى عشان ما يحرجها زوود ..لما وصلوا قريب للفله..

    التفت لجوود وقال:وصلنا الفله هذي هي قدامنا

    جود:ايوه مشكور (ولفت تبي تروح)

    مشاري ما وده انها ترووح:جووود

    جوود التفتت:نعم

    مشاري. انتبهي على نفسك عشاني

    جوود حيل استحت ولفت بتروح وقالت وهي تركض للفله وامتلت عيونها دموع لانها

    عارفه انو مستحيل يستمر هالحب :لكنها قالت :وانت كماان

    ابتسم مشاري وتنهد بحب..(الله لا يحرمني منك )


    عند البنات الي تعبوا من التدوير وكانوا واقفين عند مدخل الفله..

    همس:ما لقينها يابنات ايش نسوي

    الجوري :نقول لاهلنا

    مشاعل :لا لازم محد يدري ابد

    بشاير:على فكره مشاري اخوي دق علي وسالني انا وين وقلت له.. سوري ما كنت

    ادري انكم ما راح تعلمون احد

    شجن الي عارفه حب جود لمشاري:طيب ايش قاال ؟؟

    مشاعل:اهم حاجه محد يدري نبهيه الله يعافيك

    بشاير:طيب ..هو قال بروح ادورها انا...

    الجوري:بس هي بدون عبايه والا؟

    همس:أي اتوقع

    شجن الي خايفه على جوود اذا شافت مشاري:بشاير حبيبتي خليه يرجع لا يتعب نفسه

    رفعت بشاير الجوال عشان تتصل ..بس قاطعها الجوري وهي تصارخ

    الجوري:جوووووووود (تناديها)

    جووود الي كانت تركض رايحه للفله وما انتبهت للبنات الي على جنب ..التفتت وهي

    خايفه ولما شافت البنات راحت لهم مثل الصاروخ وضمت شجن بقوه وبكت ...

    الموقف الي مرت فيه صعب حيييل ..موقف جمع الخوووف والرعب من المجهول

    والحب والعشق المستحيل والحزن لانها عارفه انو مستحيل بتصير لمشاري بسبب عاتداتهم..

    ضمتها شجن بقوه وهي خايفه انو صار لها شي او احد سوا لها شي ..طبعا هذا كان

    شعور كل البنات ..

    شجن بخوف وهي ترجف :جووود وش فيك وش صار لك احد آذاك؟؟

    البنات يرتقبون بخووف....

    جوووود:اهئئئئئئئئئئئ

    همس:قولي يا جوود ارعبتينا

    جووود تماسكت ووخرت عن شجن وهي تمسح دموعها:لا ما احد سوا لي شي ..انا بس

    خفت مررررره ..

    الجوري :طيب وش صار لك وينك فيه حفرّنا المزرعه كلها ندورك..

    جوود:كنت ضايعه

    شجن:هئئ طيب وكيف رجعتي؟؟

    جوود ناظرت بشاير وقالت بضيق:حاولت اتذكر الطريق والحمد لله اني لقيته بس حيييل خفت

    شجن شكت بشي وحبت تنهي الموضوع لان جوود شكلها تضايقت من السالفه:يالله

    الحمد لله ..جت سليمه يالله خلونا ندخل قبل يستفقدونا امهاتنا

    ودخلوووو البناات للفله..



    اما عند اسيل الي متمدده على سرير ابيض ..ومغمضه عيونها مسويه نايمه عشان

    ابوها وامها يوقفون تهزيئ ..من اول ما فاقت افتحوا تحقيق معها <<طبعا خوف وحرص عليها

    ولما قالت لهم انها طاحت من الخيل هاااوشوها هوااش ماقد صاار ..وما سكتوا الا لما

    سوت نفسها نايمه...

    كانت وهي مغمضه تسترجع كل لحظه من الموقف الي صار لهاا ..وعلى هالطاري

    عقدت حواجبها وهي تذكر لما طاحت فوق فيصل ..قلبت كبدهاا وودها تروح ترجع

    بس ما تبي تخوف اهلهاا..لكنها ما قدرت ..وبسرعه فزت وركضت للحمام الي جوا

    الغرفه وقعد على الارض وفتحت غطاء المرحاض_وانتم بكرامه_وجلست ترجع بشكل

    قوي ومتعب ومؤلم ..وتعوود لها الذكرى وترجّع بقوه ..المشكله انو بطنها فاضيه

    وما فيها شي وهذا صعب الوضع اكثر ..امها ركضت وراهاا وجلست جنبها ..ودموعها

    بعيونها على حاال بنتها الي ما تقدر تسوي لها شي وهي تتعذب ...

    اماا ابوها كان واقف عند باب دوره المياه مفجووع وخاايف على بنته ..كاان يناظر بنته

    الغاليه وهي بهالوضع ..قلبه عوره عليهاا ..رفعت اسيل عيونها

    وطاحت بعيون ابوها وعيونه مليانه الم وحزن ودمعت عيونها زياده على الدموع الي

    بسبب الترجيع..ماتحب تكون السبب في ضيقت صدر ابوها الغالي وامها روحها وقلبها

    موتها ولاتشوف دمعتها.. وابوهااخيرا تحرك وراح ينادي الدكتور بسرعه البرق..

    اما اسيل جتها نوبه ترجيع قويه ...

    الجوهره (ام سامي):يمه اسيل حبيبتي ..وش فيك يمه وش يعورك ياروح امك

    اسيل الي بالعافيه خلصت مسكت يد امها وتغصبت ابتسامه:بخير يالغاليه ..لاا تخاافين

    الجوهره:ويين بخير وهذا حاالك؟؟

    جاااهم صووت ابو عبد الرحمن وهو يقول بلهفه:اسيل يبه انتي بخير يا بوك؟؟

    اسيل بتعب :ايه يبه بس برتاح وبصير زينه لا تخااف يا عييون اسيل

    ابو عبد الرحمن:يالله قومي الدكتور بالغرفه يبي يكشف عليك

    اسيل :يبه ليش تناديه ما يحتااج

    ابو عبدالرحمن بصرامه:اقوولك قومي بسرعه

    وقرب منها ومسكها من يدها وساعدها توقف ..وقفت اسيل بمساعدت اليد الحنونه

    وراحت للمغسله وغسلت فمها ومشت مع ابوها للدكتور ..بعد ما تمددت وكشف عليها

    الدكتورقال :لا الحمد لله اسيل بخير بس تتدلع عليكم ..وكمان سوء تغذيه ليش ي اسيل ما

    تتغذين كويس..

    اسيل سكتت ..اما ابو عبدالرحمن قال:يعني هي بخير يا دكتور

    الدكتور :أي بخير بس بنحط لها مغذيه ثانيه ..وبعدين لازم التغذيه

    ابو عبدالرحمن :مشكور يادكتور ..تعبناك معنا ياولدي

    الدكتور:واجبنا يا عم وتعبكم راحه يالله بالاذن

    ابوعبدالرحمن :الله معك (والتفت على اسيل وقال بحنان)شفتي يبه وش يقول الدكتورانه

    من سوء التغذيه اصلا انا ملاحظ انك نااحفه زياده ..ليش ما تاكلين يا بوك

    اسيل تبتسم عشان تطمن ابوها وامها :يبه انا مسويه رجيم ابي انحف

    الجوهره:تنحفين من سمنك انتي يبيلك تسمنين شوي

    ابوعبدالرحمن:آخر مره اسمع هالكلاام رجيم وخرابيط وابيك تهتمين باكلك فاهمه

    اسيل :من عيوني الثنتين فديتكم ...

    ورجعت تنام مره ثانيه


    الصباااح الساعه 7:30

    قام على صوت فهد ولد عمته وهو يصحيه ...

    فهد :فيصل وش عندك نايم عالكنب ..عسى ما شر

    فيصل الي توه ينتبه انو نام عالكنب وهو يفكر باسيل ..وناظر حوله وهو يشوف المكان

    الي كانت فيه وبقايا الحادثه الي صارت الي للحين موجوده...

    فهد يناظر لوين ما يناظر فيصل:وش صار عسى منت تعباان يا فيصل؟؟

    فيصل بهدوء حزين:لا الحمد لله انا بخيربس هي تعبانه

    فهد باستغراب هو يعرف ولد خاله مو من الي يكلم او يقابل بنات:تعبانه ؟؟ميين هي ؟

    فيصل قام وقعد :اسيل..

    فهد تحمس :كيف يعني كلمتها والا كيف؟ياخي قول السالفه بسرعه

    فيصل :فهد مو رايق لك الحيين

    فهد وهو يتخصر ويلقد صوت حرمه:لا والله يا عيوني ما ني تاركك لين اعرف السالفه

    وبالذات سالفة الروج الزهرالي جنب شفايفك

    فيصل ضحك على فهد:ههههههههههههه الله يقلعك ياخي (فهد ابتسم لانه يبي يضحكه

    لانه عارف انه حزيين)

    فيصل لما استوعب الي قاله فهد نط عالمرايه الي بالصالون وناظر بوجهه وشاف

    شفايف مطبوعه بروج زهر..رفع يدنه ولمس المكاان وابتسم وتنهد آه ه ه

    فهد بجديه:فيصل وش صار لك انت مو طبيعي مادام وصلت لهالمرحله

    فيصل وهو ياخذ منديل ويمسح وجهه:لا تفهم غلط انا بقول لك السالفه

    وحكى لفهد بئر اسراره كل السالفه كاان فيصل وهو يحكي كئييب وحزيين حييل

    فهد بذهول:والحقيرهذا ما عرفته ؟؟

    فيصل:الا الآن لا بس بعرفه

    فهد بهدوء:بس انت ما لك دخل دع الخلق للخالق

    التفت فيه فيصل بسرعه :صادق انت

    فهد:فيصل بصراحه البنت لاهي اختك ولا زوجتك عشان تتدخل

    فيصل الي ضربت باذنه كلمت زوجتك:فهد وش تبي توصل له

    فهد بصراحه:تحبها ؟

    فيصل :والي يقولك ان عيونه دمعت لما شافها تعبانه ...

    فهد فتح عيونه على وسعها فيصل تدمع عيونه (يعني تتجمع الدموع بعيونه) هذا

    مو بس يحبها هذا يعشقهاا ويفديها بروحه...

    فيصل:يالله تاخرنا عالدوام روح اسبقني وانا باخذ لي شور وبلحقك

    فهد قام:تم يالله فمان الله

    فيصل :بحفظ الله


    قامت بدري وراحت افطرت وطلعت تتمشى حول الفله وتشوف الخيل ..

    كانت تمشي وتفكر بجوود الي امس بالموت ناامت من كثر البكي ..اكيد السالفه فيها

    مشاري ...جوود ما تحزن هالحزن الا بهالموضوع..

    آآههه..رفعت راسها تتامل الخيول من بعيد هي تخااف منها بس منظرها يغري الواحد

    يتاملها بخصرهاا الجميل وشعرها الناعم وشموخها الملكي..

    وهي غايصه بافكارها ما انتبهت للي كان مفهي يتامل الملاك الهادي الي واقف يبتسم

    للخيل ..كان قلبه يخفق بقوه مع كل حركه تسويهاا ..كانت بفستانها الصيفي الطويل

    بنص اكمام اقل ما يقال عنها مغريه ..وبالذات اللون الاحمر على بياضها فضييع..

    كان يتامل ملامحها وشكلها يبي يحفظها في عقله وقلبه..

    طولها مناسب مع جسمها النحيف بامتلائات حلوه..شعرها اسود لنص الظهر

    وبياضها نقي ..وعيونهااا ...آهه ياعيونها تذبح كبيره وكحيله ورموشها كثيفه..

    وتحت هالعيون انف لا طويل ولا قصير متوسط ومافيه أي اعوجاج..وناظر فمها

    وبلع ريقه..فمها كان متوسط ومليان بنعومه ولونه زهر خفيف وبداخله لؤلؤ مرصوفه

    ..كان نفسه يروح يسالها هي بنت من .. بس استحى اكيد انها من اهل البيت وانا ضيف

    ..رجف قلبه وهو يشوفها تدور حوول نفسها وتضحك وهي فاتحها يدينها وكانها تبي

    تطيير ..

    :شجنننننن

    التفتت للي يناديها ووقفت دوران :هلا جوري

    الجوري:امي تناديك

    شجن:ان شاء الله بيروحون لاسيل

    الجوري:لا خالي ابو عبدالرحمن حلف محد يجي لان اسيل بتطلع العصر

    بس انا بروح لها لانها تبي لها ملابس ...

    شجن:طيب

    وراحواا..اماا هو كاان للحيين واقف وهو يردد اسمها :شجن شجن شجن شجن آه



    كانت تمشي بسرعه في ممرات المستشفى عشان توصل تاخرت على اسيل والساعه

    صارت 11 ظهر..طلعت للدور الثالث وصارت تدور على غرفه رقم278 ...

    لكنها ما لقتها لفت الدور اكثر من مره..لكن بالاخير راحت للاستعلامات الي بنفس

    الدور ..

    الجوري:لو سمحت فين غرفه رقم ...

    قاطعها رجال يسال بعصبيه مكبوته:لو سمحت الدكتور بندر وين؟

    :معك الدكتور بندر كيف اقدر اخدمك..

    جوري عصبت من وقاحة الرجال وكانت بتهاوش لكن انفجعت وهي تشوف الرجال

    يطلع مسدس ويصوبه على الدكتور ..رجعت خوطتين لورا وتسمرت رجلينها مو قادره

    تحركها من الرعب ..

    الدكتور قام مفجوع وضغط رقم الامن وفتح سبيكروهو يقول:انت وش قاعد تسوي ؟نزل

    الفرد(طبعا رجال الامن فهموا لانه تصير لهم زي هالمواقف )

    الرجال بصراخ:ليش علبالك انك بتفلت بسواتك يا مسود الوجه

    الدكتور:وش سواته انت وش تقصد

    الرجال:ههههه نسيت وش سويت ..ولا يهمك انا اذكرك (والتفت وشاف رجال الامن

    يركضون جاينه ..ولفت نظره بنت واقفه قريب منه وعيونها تنطق خوف ..راح لها

    بسرعه ولف يده على كتفها وقربها منه لين لاصق ظهرها صدره وقرب الفرد منها..

    الجوري صرخت برعب:آآآآآآآآآآآ ..(وصارت ترجف بشكل ملحوظ بين يدينه)

    الدكتور ياشر للسكيورتين يوقفون:طيب اتركها ما لها دخل انت جاي تتفاهم معي

    الرجال: ماني تاركها والي يقرب مني (وحط الفرد على راسها)راح اذبحها واذبحكم

    بعدها..(وبصراخ غاضب)فاهميييييين..

    الدكتور يحاول يهديه :طيب اهدأ كل شي تبيه بنسويه بس بون اسلحه ...

    الرجال بغضب:تستهبل انت علي يمين بالله لو ما تحكي زين لافجر راسك برصاصه

    الجوري كانت ترجف بقوه ولولا انو محوط يدينه عليها والا كان طاحة عالارض..

    وماتت خووف وهي تسمعه يهدد الدكتور فنزلت دموعها بقوه وشهقة برعب شكله

    مجرم وما عنده اشكال يذبحها ..كانت تبكي بصووت وشهقات متواصله ...

    الدكتور:طيب انت مين ووش تبي مني

    الرجال الي ناظر الجوري وهي تبكي بحرقه ورد بصووت قوي خلا جوري ترجف

    :اناا بندر والا نسيتني يادكتور يامحترم والا حااب اذكرك اكثر..

    الدكتور الي تغير لون وجهه :والمطلوب اتوقع الي صارراح ومر عليه وقت طويل

    بندر:هههههههههاااي ضحكتني رااح ومن الغبي الي قال لك

    السكيورتين حاولوا يقتربون له بهدوء بس هو التفت لهم ورجع وهو يسحب جوري

    الي ميته صياح معه ..جوري حاولت تفلت بس هه وين تفلت وهي حاسه بثقل عضلاته

    الي باينه من الثوب ..

    وصل بندر للاصنصير وضغط رقم واحد ..تسكر الاصنصير عليهم..والجوري خلااص

    صارت تتشهد حست هاللحظات آخر لحظات عمرها...(يالله معقول بموت بالمستشفى

    اكره مكان عندي..انا وش قاعده افكر فيه الحين والله اني فاضيه)<<تلاحظون ان في

    احلك المواقف يصير تفكير الانسان غبي شوي...

    ناظر بندر للجوري و....


    <<exit

    انا اشــٍهًد انه اصــًعــٍب ًاحساس ..ممكن تحًـــٍسَه ؟!
    لاصَرت تعـَشق ما هـًو ملــًكك .. ولا انته ملـًكه!!




    *تتوقعوون هذا الي اعجبته شجن يكون حبها صدق والابس اعجاب؟؟

    *من هذا الشخص ؟؟

    *وويش بيصير للجوري بالمصعد؟؟ووش قصت بندر؟؟

  2. #17
    SAW .. Game Over غير متصل أحلى مبدع
    تاريخ التسجيل
    Apr 2010
    الدولة
    ..
    المشاركات
    1,619

    افتراضي رد: رواية بنات البيت الأبيض


  3. #18
    SAW .. Game Over غير متصل أحلى مبدع
    تاريخ التسجيل
    Apr 2010
    الدولة
    ..
    المشاركات
    1,619

    افتراضي رد: رواية بنات البيت الأبيض


  4. #19
    SAW .. Game Over غير متصل أحلى مبدع
    تاريخ التسجيل
    Apr 2010
    الدولة
    ..
    المشاركات
    1,619

    ممتاز رد: رواية بنات البيت الأبيض

    صدى المحبه متى تسافري اقصد الوقت؟؟؟
    وشكرا manshعلى مرورك عطرتي صفحتي

  5. #20
    SAW .. Game Over غير متصل أحلى مبدع
    تاريخ التسجيل
    Apr 2010
    الدولة
    ..
    المشاركات
    1,619

    ممتاز رد: رواية بنات البيت الأبيض

    صدى المحبة متى تسافري اقصد الوقت ؟؟؟؟
    وثانكس manshعلى مرورك عطرتي صفحتي

صفحة 4 من 8 الأولىالأولى ... 23456 ... الأخيرةالأخيرة

المواضيع المتشابهه

  1. كل ما يتعلق بالزواج واحكامه الشرعية
    بواسطة أحلى بنوتة في المنتدى الحياة الاجتماعية الاسرية حلول مشاكل الاسرة
    مشاركات: 15
    آخر مشاركة: 06-21-2011 - June 21st - 21/06/2011, Tuesday 21st 04:42:35 PM
  2. رواية من الظالم انا او الزمن؟!!؟ بقلم طفله هادئه
    بواسطة طفله هادئه في المنتدى قصص حكايات قصة في حكاية جديدة
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 04-25-2011 - April 25th - 25/04/2011, Monday 25th 07:44:56 PM
  3. رواية ..يالــــــــبــــى البرائـــ ــ ـه ينـــــاس ..>>رومنسية حزينه جريئه ...
    بواسطة SAW .. Game Over في المنتدى قصص حكايات قصة في حكاية جديدة
    مشاركات: 142
    آخر مشاركة: 04-07-2011 - April 7th - 07/04/2011, Thursday 7th 05:24:00 PM
  4. تحدي بين الشباب والبنات !!!! " تجديد"
    بواسطة شمــوخ أنثــى في المنتدى اسئلة مسابقات العاب لعبة تحدي جوائز مسابقة
    مشاركات: 451
    آخر مشاركة: 11-15-2010 - November 15th - 15/11/2010, Monday 15th 12:36:21 AM
  5. شعر عن بنات الكويت بناات ديرتي هههه
    بواسطة دانة الكويت في المنتدى شعر نبطي قصيدة نبطية قصائد ابيات جديدة
    مشاركات: 17
    آخر مشاركة: 09-24-2010 - September 24th - 24/09/2010, Friday 24th 09:06:47 AM

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
للإعلان بالموقع